ما هى شريحة آبل الجديدة A12 Bionic ؟

ما هى شريحة آبل الجديدة A12 Bionic ؟

ahmed attia13 سبتمبر 2018آخر تحديث : الخميس 13 سبتمبر 2018 - 2:00 مساءً

أطلقت شركة آبل أمس فى مؤتمرها السنوي شريحة A12 Bionic التي صممتها الشركة .

ووفقا لشركة آبل تعتبر الشريحة الأذكى والأقوى في أي هاتف ذكي.

وتتميز بكونها أول شريحة بتكنولوجيا 7 نانومتر في أي هاتف ذكي مع أداء يتصدر المجال وتصميم أكثر كفاءة في استهلاك الطاقة.

أكبر موقع للهواتف الذكية

وتأتي شريحة A12 Bionic ببنية fusion سداسية النوى مع نواتين للأداء أسرع بما يصل إلى 15 % ، وأربع نوى للكفاءة تقدم أكثر كفاءة بما يصل إلى 50 % ، ووحدة معالجة رسومات غرافيك رباعية النوى أسرع بما يصل إلى 50 بالمئة، ومعالج إشارة صور (ISP) قوي من تصميم آبل، وأداة ترميز فيديو، والمزيد.

كما تأتي وحدة التحكم في التخزين بصفتها الأسرع بسعة تخزين تصل إلى 512GB في جهاز iPhone. وتجتمع هذه الميزات لتفتح الطريق أمام تجارب جديدة في الألعاب والتصوير وتعديل الفيديو والتطبيقات التي تتطلب أداء رسومات قوياً. وعلى الرغم من هذه القوة الفائقة.

لا يزال iPhone Xs يقدم 30 دقيقة أكثر من الاستخدام مقارنة بجهاز iPhone X، ويقدم iPhone Xs Max ساعة ونصف أكثر من جهاز iPhone X، بين عمليات الشحن.

صُمم الجيل الجديد من المحرك العصبي Neural Engine لتقديم التعلّم الآلي المتطور في كل شيء، بدءاً من التصوير ووصولاً إلى الواقع المعزز.

ويسمح له تصميم جديد ثماني النوى بإكمال ما يصل إلى 5 تريليون عملية بالثانية مقارنة بستمئة مليار عملية في شريحة A11 Bionic.

وذلك يتيح بإمكانيات جديدة مثل تكنولوجيا أسرع لاكتشاف الأسطح في واجهة الواقع المعزز ARKit وميزات جديدة تستخدم التعلّم الآلي الفوري.

وللمرة الأولى تمت توسعة نطاق عمل المحرك العصبي Neural Engine ليشمل منصة Core ML، ما يُمكِّن المطورين من تصميم تطبيقات تستغل هذا المحرّك فائق الكفاءة للتعلّم الآلي.

وتعمل واجهة Core ML على المحرك العصبي Neural Engine في شريحة A12 Bionic بسرعة أكبر بما يصل إلى تسع مرات مقارنة بشريحة A11 Bionic، وتستهلك ما يصل إلى عُشر الطاقة.

كلمات دليلية
رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ahmed attia