ردود أفعال غير متوقعة على هواتف آيفون الجديدة

ردود أفعال غير متوقعة على هواتف آيفون الجديدة

آيفون
ahmed attia11 سبتمبر 2019

ظهرت ردود أفعال غير متوقعة على هواتف آيفون الجديدة وأغلبها كانت صعيفة بعد إعلان شركة آبل هواتفها الجديدة iPhone 11 و iPhone 11 Pro و iPhone 11 Pro Max خلال حدثها السنوي أمس.

ويبلغ سعر هاتف ايفون iPhone 11 نحو 699 دولارًا، بينما يبلغ سعر هاتف iPhone 11 Pro نحو 999 دولارًا، في حين يبدأ سعر هاتف iPhone 11 Max من 1099 دولارًا.

هواتف آيفون الجديدة لا تدعم شبكات الجيل الخامس، مما يجعلها متأخرة عن الهواتف الداعمة لشبكات الجيل الخامس التي صدرت من شركات هواوي وسامسونج .

وتفتقر هواتف آيفون الجديدة لدعم شبكات الجيل الخامس، مما يجعلها أقل جاذبية للمستهلكين العالميين .

واسعار الهواتف الجديدة رغم تخفيضها من قبل شركة آبل إلا أنه ما تزال مرتفعة بالمقارنة مع أسعار المنافسين المحليين.

ولا يكفي السعر المخفض والميزات الجديدة ضمن سلسلة هواتف آيفون 11 التي تم إطلاقها شركة آبل للفوز بالعملاء في الصين أكبر سوق للهواتف الذكية في العالم، والمزدحم بأجهزة منافسة أرخص ومليئة بالميزات.

وأعلنت شركة آبل امس خلال حدثها الخاص الذي تقيمه في مقرها الرئيسية بمدينة سان فرانسيسكو في ولاية كاليفورنيا الأمريكية عن هاتف (آيفون 11 برو)، الذي يمتاز عن هاتف آيفون 11 بأنه يقدم 3 كاميرات خلفية بدقة من اثنتين.

وقال رئيس آبل التنفيذي تيم كوك : “هذه هي أقوى أجهزة آيفون وأكثرها تطورًا على الإطلاق في تصميم جديد مذهل”. ويمتاز الجهاز بأن ظهره مصنوع من قطعة واحدة من الزجاج مع حزام من الفولاذ المقاوم للصدأ. وسوف يتوفر بعدة ألوان: الأخضر، والرمادي، والفضي، والذهبي.

ويأتي هاتف آيفون 11 برو الجديد بطرازين: آيفون 11 برو بقياس 5.8 بوصات، وآيفون 11 برو ماكس بقياس 6.5 بوصات. ويقدم الهاتف شاشة من نوع OLED مع معدل تباين 2,000,000:1، ومستوى سطوع بمعدل 1,200 شمعة، وكفاءة في استهلاك الطاقة بنسبة 15%.

ويدعم الهاتف تقنيتي Dolby Vision، و Dolby Atmos، وتطلق الشركة على تقنية الشاشة اسم Super Retina XDR. أما المواصفات الداخلية، فيحتوي الهاتف معالج A13 Bionic الجديد الذي يدعم العديد من التقنيات الذكية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.