تويتر: متوسط عدد المستخدمين النشطين يومياً يصل 134 مليون مستخدم

تويتر: متوسط عدد المستخدمين النشطين يومياً يصل 134 مليون مستخدم

تويتر
ahmed attia11 يونيو 2019
قال موقع التغريدات تويتر أن متوسط عدد المستخدمين النشطين يومياً يصل 134 مليون مستخدم .
 
 
وفي شهر أبريل، نظمت تويتر فعالية TwitterFronts# لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وكشفنا خلالها عن التعاون مع أكثر من 16 جهة لتقديم محتوى الفيديو المميز في مجالات الرياضة والترفيه والأخبار مع جهات مثل مجموعة MBC، والنادي الأهلي والاتحاد السعودي لكرة القدم وFormula 1.
 اضافت تويتر : يمنح ذلك المعلنين مزيداً من الفرص لعرض رسائلهم للجمهور من خلال عرض الفيديو المميز على تويتر، والوصول بشكل أكبر إلى شرائح الجمهور المستهدف وفي الأوقات التي يكون فيها المستهلكون أكثر تقبلاً لمحتوى الإعلانات.
تابعت : لا نمنع الهاشتاقات من التداول فقط في حالة انتهاكها قوانين تويتر، ونحن نكافح السلوكيات المزعجة والأنظمة الآلية الخبيثة وعلى نطاق واسع، وقد تمكنت استثماراتنا في هذا المجال من خلق تأثير إيجابي.
 وفي مايو 2018، حددت أنظمتنا واعترضت خلال أسبوع أكثر من 9.9 مليون حساب محتمل ذي سلوكيات مزعجة أو يعمل بشكل آلي.
ويرجع ذلك للتحسينات التقنية والعملية التي أجريناها خلال العام الماضي، ونحن الآن بصدد إغلاق حسابات أكثر وبنسبة 214% على أساس سنوي لانتهاكها سياساتنا بشأن السلوكيات المزعجة.
وفي الوقت نفسه واصل متوسط عدد تقارير السلوكيات المزعجة التي تلقيناها من خلال تدفق تقاريرنا في الانخفاض من متوسط 25 ألف في اليوم تقريباً في شهر مارس، إلى 17 ألف في اليوم في شهر مايو.
وشهدت تويتر أيضاً انخفاضاً بنسبة 10% في تقارير السلوكيات المزعجة من البحث نتيجة للتغييرات التي أجريناها مؤخراً، ويعني ذلك الانخفاض في التقارير التي تم تلقيها حيث إن المستخدمين حالياً يواجهون عدداً أقل من السلوكيات المزعجة في خطهم الزمني وعند البحث عبر تويتر.
وذكرت الشركة : نتحرك بسرعة أيضاً للحد من السلوكيات المزعجة وإساءة الاستخدام الناشئة عبر واجهات برمجة تطبيقات تويتر، في الربع الأول 2018 علّقنا أكثر من 142 ألف تطبيق انتهك قواعد الاستخدام، وكانت مسؤولة بشكل جماعي عن أكثر من 130 مليون تغريدة مزعجة منخفضة الجودة.
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.