هاتفي آيفون iPhone 12 و 12 Pro متطابقان تقريبًا من الداخل

هاتفي آيفون iPhone 12 و 12 Pro متطابقان تقريبًا من الداخل

ahmed attia
2020-10-23T17:33:55+02:00
2021-01-10T19:07:58+02:00
آيفون
ahmed attia23 أكتوبر 2020

شاركت قناة تقنية صينية مقطع فيديو تمزيقًا كاملاً لجهاز آيفون iPhone 12 و 12 Pro الذي تم الإعلان عنه مؤخرًا ، وكشف عن بعض الأفكار المثيرة للاهتمام حول كيفية صنع هذه الهواتف.

وكما اتضح ، فإن هاتفي آيفون iPhone 12 , و 12 Pro متشابهان تمامًا مع بعضهما البعض.

ايفون 12
iPhone 12

مواصفات هاتفي آيفون

يستخدم كلا الهاتفين نفس لوحة المنطق على شكل حرف L والفرق الوحيد هو موصل LiDAR ، والذي مفقود في هاتف iPhone 12 من الاصدار الاساسي.

يمكن أيضًا العثور على العناصر البلاستيكية التي تملأ كاميرات LiDAR والكاميرات المقربة المفقودة على iPhone 12.

علاوة على ذلك ، تبلغ سعة البطارية في كلا الطرازين 2815 مللي أمبير في الساعة ، ووفقًا للفيديو ، كان بإمكان iPhone 12 الحصول على وحدة أكبر باستخدام بطارية ذات شكل مخصص ، ولكن ربما بسبب خفض التكلفة ، اختارت آبل استخدام بطاريتين متطابقتين .

باقي المكونات هي نفسها أيضًا ، لذا من الناحية النظرية ، يجب أن تكون قابلة للتبديل ولكنك لا تعرف أبدًا مع آبل .

سيخبرك الوقت فقط أنه يمكنك نقل الأجزاء من iPhone 12 إلى 12 Pro والعكس صحيح.

آيفون هو جهاز تنتجه شركة أبل.

يعتبر الآيفون من الهواتف الذكية ويقوم بعدة وظائف منها مشغل ملفات وسائط متعددة من خلال تطبيق آي بود، وهاتف خلوي من خلال تطبيق الهاتف، والكاميرا الرقمية من خلال تطبيق الكاميرا وجهاز إنترنت لوحي من خلال تطبيق متصفح الإنترنت سفاري.

قام ستيف جوبز بتقديمه يوم 9 يناير 2007 في خضم معرض الماك ورلد (بالإنجليزية: Macworld Conference & Expo)‏ في سان فرانسيسكو.

عرض الجهاز للبيع بعد شهر يوليو في الولايات المتحدة الأمريكية مع مساحة أقراص 4 جيجابايت و 8 جيجابايت و 16 جيجابايت و 32 جيجابايت.

وظل الهاتف يعمل على شبكة إيه تي أند ت‏ في الولايات المتحدة فقط حتى نوفمبر 2007، وقد تنبأ المحللون أنه سيتم بيع ثلاثة ملايين جهاز ولكن أبل أعلنت أنها باعت أربعة ملايين جهاز وبهاذا يصبح الآيفون أسرع هاتف ذكي يباع في التاريخ.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.