لجنة الاتصالات الفيدرالية تعلن رسميًا أن هواوي و ZTE تهديد للأمن القومي الأمريكي

لجنة الاتصالات الفيدرالية تعلن رسميًا أن هواوي و ZTE تهديد للأمن القومي الأمريكي

ahmed attia
2020-07-01T09:01:35+02:00
2021-01-24T18:46:31+02:00
اخبار الاتصالات
ahmed attia1 يوليو 2020

أعلنت لجنة الاتصالات الفيدرالية رسميًا أن هواوي و ZTE يمثلان تهديدًا للأمن القومي الأمريكي في بيان صحفي رسمي.

ووفقًا للمفوض بريندان كار ، فإن الشركتين مرتبطتان بـ “الصين الشيوعية” وتعتزمان المشاركة في التجسس الصناعي على نطاق واسع.

يعني القرار الصادر عن لجنة الاتصالات الفيدرالية (FCC) أنه لا يمكن للشركات استخدام الدعم من صندوق الخدمة الشاملة التابع للجنة الاتصالات الفيدرالية (FCC) “لشراء أي معدات أو خدمات تقدمها Huawei و ZTE أو الحصول عليها أو صيانتها أو تحسينها أو تعديلها أو دعمها بأي شكل آخر”.

هذا البيان هو الخطوة الأخيرة التي تتخذها لجنة الاتصالات الفيدرالية لحماية شبكات الاتصالات الأمريكية من التهديدات التي تشكلها الصين ، حسبما جاء في البيان الصحفي.

تضمنت الجهود السابقة إطلاق إجراء يهدف إلى إزالة أجهزة Huawei و ZTE من شبكات الاتصالات الأمريكية.

وأضاف المفوض كار أن “أمريكا قلبت الصفحة على النهج الضعيف والخجول للصين الشيوعية في الماضي” وهي الآن “تظهر القوة المطلوبة لمواجهة تهديدات الصين الشيوعية”.

لن تتوقف جهود لجنة الاتصالات الفدرالية هنا ، حيث ستواصل اللجنة اتخاذ الخطوات التي من شأنها تأمين “شبكات الاتصالات الأمريكية من الفاعلين السيئين الذين سيلحقون الأذى”.

إن البيان الصحفي بأكمله مليء بالمزاعم السياسية الجريئة ، مما دفع الإنجازات التكنولوجية لهذه الشركات إلى كبح جماح.

لا يزال يُسمح للشركات في الولايات المتحدة بالتداول مع هواوي و ZTE في مجالات محددة ، لكنها لن تتلقى أي حوافز مالية للقيام بذلك ، الأمر الذي سيؤدي إلى مزيد من العزلة عن عمالقة الاتصالات الصينيين حتى من شركائها في الولايات المتحدة.

المصدر من هنا

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.