شركة كوالكوم تحاول إقناع حكومة الولايات المتحدة بالسماح لها ببيع الرقائق إلى هواوي

شركة كوالكوم تحاول إقناع حكومة الولايات المتحدة بالسماح لها ببيع الرقائق إلى هواوي

ahmed attia
2020-08-10T11:43:03+02:00
2020-11-06T20:45:44+02:00
هواوي
ahmed attia10 أغسطس 2020

تحاول شركة كوالكوم إقناع حكومة الولايات المتحدة بالسماح لها ببيع الرقائق إلى هواوي فى ضوء تصاعد القرارات الأمريكية بوقف التعامل مع الشركة الصينية .

مع فرض عقوبات هواوي من حكومة الولايات المتحدة ، لا تستطيع الشركة صنع رقائق خاصة بها ، لذا فهي مجبرة على الحصول على SoCs من صانعين آخرين ، مثل MediaTek و Samsung و Qualcomm.

حتى شركة هواوي قالت إن سلسلة Mate 40 قد تكون آخر الهواتف الذكية التي يتم تشغيلها على مجموعة شرائح Kirin الداخلية.

لهذا السبب ترى كوالكوم أن هذا فرصة لبدء الضغط على حكومة الولايات المتحدة حتى تسمح لها بصنع رقائق لهواوي.

تقول كوالكوم في عرضها التقديمي ، إن هواوي ستتمكن في النهاية من الحصول على أجهزتها لتصنيع هواتف 5G في المستقبل القريب ، وبذلك ، قد تسعى إلى شراكة مع شركات أخرى غير أمريكية مثل Samsung و MediaTek.

في الواقع ، تشير الشائعات إلى أن هواوي تبحث في شراكة مع MediaTek في عام 2020.

ستخسر كوالكوم بعد ذلك حوالي 8 مليارات دولار سنويًا في فرصة ضائعة.

لقد عمل عملاقا التكنولوجيا في الماضي واستمروا في العمل حيث تقدم كوالكوم رقائق متوسطة إلى متوسطة المدى لبعض هواتف Huawei ، لكن لم تستخدم الأخيرة رقائق Qualcomm في هواتفها الذكية المتطورة.

ماهى شركة كوالكوم ؟

كوالكوم (بالإنجليزية: Qualcomm)‏ هي شركة أمريكية متخصصة في مجال نظم الاتصالات تعتبر الآن الأولى عالميا في إنتاج وتصميم معالجات الهواتف الذكية كذلك يرجع لها الفضل في إنشاء تقنية سي دي ام اي.

كوالكوم هي شركة أشباه الموصلات عالمية وأمريكية والتي تصمم وتسوق منتجات وخدمات الاتصالات اللاسلكية. مقرها في سان دييغو، كاليفورنيا، الولايات المتحدة الأمريكية، وتمتلك الشركة 157 موقعا في جميع أنحاء العالم.

الشركة الأم هي كوالكوم إنكوربوريتد (كوالكوم)، التي تضم شعبة ترخيص كوالكوم للتكنولوجيا (QTL).

شركة تابعة مملوكة بالكامل لكوالكوم، كوالكوم تكنولوجيز، وشركة (QTI)، والتي تتعامل بشكل أساسي مع كافة أنشطة كوالكوم R & D، فضلا عن شركات المنتجات والخدمات، بما في ذلك مجال أشباه الموصلات، كوالكوم CDMA تكنولوجي.

تاريخ كوالكوم

في سنة 1985 قررت مجموعة من المتخصصين في مجال الإتصالات إنشاء شركة ناشئة في المجال، وكان هدفهم الأساسي تحسين جودة الإتصالات عبر تقنيات جديدة وتقديمها إلى كبار الشركات.

وفي سنة 1989 أطلقت كوالكوم تقنية تعدد الوصول باستخدام تقسيم الشفرة سي دي ام اي التي سرعان ما تم تبنيها من مختلف الشركات المصنعة .

وفي سنة 2006 دخل سهم كوالكوم ضمن أكبر 500 شركة مالية أمريكية فيما يعرف يمؤشر إس و بي 500.

قامت الشركة بالتوجه بعد ذلك إلى مجال إنتاج معالجات الهواتف الذكية اعتماداً على معمارية “ARM”.

وقامت بإنتاج معالجات سنابدراغون التي تسخدم في العديد من الهواتف الذكية حالياً والتي شهدت إقبالا واسعاً.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.