شاهد لايف الإعلان عن هاتف لينوفو للألعاب Lenovo Legion

شاهد لايف الإعلان عن هاتف لينوفو للألعاب Lenovo Legion

ahmed attia
2020-07-22T09:05:00+02:00
2021-01-15T18:28:10+02:00
لينوفو
ahmed attia22 يوليو 2020

خط إنتاج ألعاب Legion من لينوفو معروف جيدًا بأجهزة الألعاب المحمولة والكمبيوتر الشخصي.

والآن ، الشركة على استعداد لتقديم أول هاتف ذكي للألعاب ويمكنك الاستماع هنا للحصول على الكلمة الرئيسية للإعلان.

يبدأ في الساعة 11:30 صباحًا بالتوقيت العالمي المنسق ولكن ضع في اعتبارك أن الحدث بأكمله سيكون باللغة الصينية.

لقد رأينا الكثير من التسريبات لهاتف Legion في الأشهر الماضية والتي دفعتنا إلى تجميع قائمة أولية بالمواصفات.

نتوقع شاشة AMOLED 6.67 بوصة بمعدل تحديث 144 هرتز ، Snapdragon 865+ مع ذاكرة وصول عشوائي تصل إلى 16 جيجابايت وذاكرة تخزين 512 جيجابايت UFS 3.1.

واحدة من ميزات التوقيع المميزة لهاتف Legion هي الكاميرا الذاتية المنبثقة التي تبلغ دقتها 20 ميجابكسل والتي تسمح للاعبين بالبث أثناء تسجيل وجوههم.

سيحتوي الجزء الخلفي على كاميرتين مزودتين بمدفع أساسي بدقة 64 ميجابكسل ونهاش فائق الدقة بدقة 16 ميجابكسل في الوسط.

سيأتي الهاتف أيضًا بمنفذي USB-C وبنية بطارية مزدوجة بسعة مجمعة 5000 مللى أمبير ودعم شحن سلكي سريع 90 W.

كالعادة ، سيكون لدينا جميع الوجبات الجاهزة جاهزة فور انتهاء الإعلان.

يتم تصميم وتطوير وتصنيع وبيع أجهزة الحاسوب الشخصي وأجهزة الحاسوب اللوحي والهواتف الذكية، ومحطات العمل والخوادم وأجهزة التخزين الإلكترونية، وتكنولوجيا المعلومات وإدارة البرامج وأجهزة التلفاز الذكية.

لينوفو هي أكبر شركة لتصنيع الحواسيب الشخصية في العالم لعام 2015 من حيث عدد الأجهزة.

جاءت العلامة التجارية لينوفو إلى حيز الوجود في عام 2004، لكن الشركة لديها تاريخ أطول بكثير. ففي عام 1984 تم إنشاء شركة ليجيند القابضة برأس مال 200,000 إيوان (25,000 دولار أمريكي) في الصين.

تأسست الشركة في هونغ كونغ في عام 1988، وبدأت تنمو لتكون أكبر شركة حاسوب في الصين.

وغيرت شركة ليجيند القابضة أسمها إلى لينوفو في عام 2004، وفي عام 2005 استحوذت على قسم الحاسوب الشخصي السابق من آي بي إم، وهي الشركة التي امتازت باكتشاف صناعة الحواسيب في عام 1981.

المصدر من هنا

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.