ريلمي تكشف عن أحدث تقنياتها للشحن السريع UltraDart بقدرة 125 واط

ريلمي تكشف عن أحدث تقنياتها للشحن السريع UltraDart بقدرة 125 واط

2020-07-20T09:43:53+02:00
2020-07-20T16:13:40+02:00
ريلمي
ahmed attia20 يوليو 2020

كشفت شركة ريلمي العلامة التجارية الأسرع نموًا في العالم- رسميًا عن أحدث تقنياتها في مجال الشحن السريع للهواتف الذكية وهي شاحنflash charging UltraDart الذي يأتي بقدرة 125 وات، والذي يعد طفرة غير مسبوقة في عصر الهواتف الذكية، ويجعل من realme واحدة من أولى علامات الهواتف الذكية التي تتبنى التكنولوجيا الأكثر تقدمًا في العالم من حيث إعادة الشحن السريع.

ويمكن لـ flash charging UlrtaDart إعادة شحن 33% من بطارية بقدرة 4000 مللي أمبير في 3 دقائق فقط، وشحن الهاتف بالكامل بنسبة 100% في 20 دقيقة فقط، وذلك بفضل التقنيات الحديثة التي تتحكم في درجة حرارة الهاتف لأقل من 40 درجة، مما يجعله الحل الأفضل لمستخدمي الجيل الخامس من الهواتف الذكية، والذي يمكنهم من متابعة جميع انشطتهم الخاصة على هذه الهواتف سواء المتعلقة بالأعمال أو الترفيه لأطول فترة ممكنة دون تأخير أو الحاجة للانتظار طويلا لإعادة شحن بطارية الهاتف.

وكانت ريلمي قد بذلت جهودا كبيرة خلال الفترات الماضية لطرح تقنية جديدة للشحن السريع أسفرت عن تقيات مبتكرة تختلف عن الحلول التقليدية الأخرى، التي توفر فقط دقيقة أو دقيقتين خلال عملية الشحن بأكملها.

لذلك طرحت ريلمي تقنية flash charging UltraDART بقدرة 125 وات، التي تعمل على إعادة شحن الهاتف في أقصر وقت ممكن، مع تجنب أي أخطار محتملة، من خلال عوامل حماية متعددة المستويات، حيث أن هذا الإصدار لا يدعم فقط الهاتف المشحون أثناء تشغيل الشاشة أو اللعب عليه فقط، ولكنه أيضًا يجعل شحن الهواتف الذكية 5G أسرع وأكثر أمانًا وراحة في الاستخدام.

وكشفت realme أنها سوف تطرح المزيد من الهواتف الذكية ال 5G بتقنية الشحن السريع 125 وات UltraDART Flash Charging بصورة إنتاجية هائلة لتتيح للمستخدمين الشباب – محور اهتمامها الرئيسي- تجربة تقنية الشحن الابتكارية في أسرع وقت ممكن، بمزيد من شرائح الأسعار التي تلائم كافة القدرات الشرائية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.