تويتر تقيد المشاركات عى تغريدات الرئيس الأمريكي ترامب

تويتر تقيد المشاركات عى تغريدات الرئيس الأمريكي ترامب

ahmed attia
2020-12-12T22:13:03+02:00
2020-12-18T00:54:04+02:00
تويتر
ahmed attia12 ديسمبر 2020

قالت شركة تويتر يوم السبت إنها أجروا مشاركات محدودة “عن غير قصد” لفترة وجيزة على تغريدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع تسميات “متنازع عليها” لكنها تراجعت في وقت لاحق عن الإجراء.

لاحظ بعض المستخدمين على منصة التواصل الاجتماعي في وقت سابق يوم السبت أن القدرة على الإعجاب أو إعادة التغريد أو الرد على تغريدات ترامب بعلامة “متنازع عليها” لا تعمل.

“لقد اتخذنا إجراءً عن غير قصد للحد من المشاركات في التغريدة التي تحمل التصنيف التي أشرت إليها. وقال متحدث باسم تويتر لرويترز في بيان عبر البريد الإلكتروني “تم التراجع عن هذا الإجراء”.

ولم يرد البيت الأبيض على طلب للتعليق.

تم الإبلاغ عن التطور في وقت سابق من قبل The Verge و The Hill.

أضاف موقع Twitter مؤخرًا العديد من التحذيرات والتسميات إلى التغريدات من حساب realDonaldTrump لرئيس الولايات المتحدة ، بما في ذلك العديد من المزاعم التي لا أساس لها من الصحة بشأن تزوير التصويت في الانتخابات الأمريكية.

كما أصدر ترامب مثل هذه التغريدات يوم السبت ، بما في ذلك تغريدة ادعى فيها زوراً أنه فاز في الانتخابات “بأغلبية ساحقة” في “الأصوات القانونية”. وعلّق تويتر عليهم علامة تقول: “هذا الادعاء بشأن تزوير الانتخابات مشكوك فيه”

أخفت منصة التواصل الاجتماعي أولاً إحدى تغريداته خلف علامة “المصلحة العامة” في مايو عندما انتهك الرئيس سياسة الشركة ضد تمجيد العنف.

قالت شركة التواصل الاجتماعي الشهر الماضي إن ترامب سيخضع لنفس قواعد تويتر مثل أي مستخدم آخر عندما يتولى الرئيس المنتخب جو بايدن منصبه في 20 يناير.

يضع موقع Twitter إشعارات “المصلحة العامة” على بعض التغريدات المخالفة للقواعد الصادرة عن “قادة العالم” والتي كان من الممكن إزالتها لولا ذلك.

وبدلاً من ذلك ، يتم إخفاء مثل هذه التغريدات من المرشحين السياسيين والمسؤولين المنتخبين أو الحكوميين عن طريق تحذير ويتخذ تويتر إجراءات لتقييد وصولهم. هذا العلاج لا ينطبق على أصحاب المناصب السابقين.

المصدر: رويترز

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.