الولايات المتحدة تحظر 38 شركة تابعة لمجموعة هواوي الصينية

الولايات المتحدة تحظر 38 شركة تابعة لمجموعة هواوي الصينية

ahmed attia
2020-08-18T08:18:11+02:00
2020-11-06T17:51:17+02:00
هواوي
ahmed attia18 أغسطس 2020

يوم الإثنين ، أعلن مكتب الصناعة والأمن (BIS) فى الولايات المتحدة الأمريكية داخل وزارة التجارة أنه سيقيد شركة هواوي Huawei بشكل أكبر من الوصول إلى رقائق الولايات المتحدة.

ووفقًا للبيان الصحفي ، تمكنت هواوي من التحايل على الحظر من خلال شراء مكونات أمريكية من خلال شركات خارجية.

ستحظر وزارة التجارة الأمريكية 38 شركة مرتبطة بشكل مباشر بشركة هواوي في 21 دولة ، والتي تم استخدامها للالتفاف حول الحظر الأمريكي الذي مدته إدارة ترامب حتى مايو 2021 ، وفقًا لبنك التسويات الدولية.

الشركات التابعة المدرجة هي جميع فروع هواوي التي تعمل خارج الصين بما في ذلك التصميم ومراكز Huawei Cloud ، بالإضافة إلى بعض مراكز البحث والتطوير في جميع أنحاء أوروبا.

كل شيء في البيان الصحفي كان يهدف عن قصد إلى تقييد هواوي من التعامل مع شركات التكنولوجيا الكبرى في الولايات المتحدة.

خوفًا من أن يوجه “الحزب الشيوعي الصيني” شركة هواوي لتنفيذ مخطط ضد المسؤولين الأمريكيين أو المواطنين الأمريكيين.

وفقًا لـ APNews في وقت سابق من هذا الشهر نقلاً عن مسؤول تنفيذي في هواوي ، فإن عملاق الاتصالات الصيني ينفد من رقائق المعالج وسيتعين عليه في النهاية التوقف عن إنتاج معالجات Kirin المتطورة.

أزمة الولايات المتحدة و هواوي

أزمة هواوي-الولايات المتحدة 2019 هي أزمة حدثت في 15 مايو 2019 بعد إصدار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قرار رئاسي رقم 13873 بعنوان “حماية المعلومات وتقنية الاتصالات وسلاسل تزويد الخدمات” Securing the Information and Communications Technology and Services Supply Chain

يستند قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى قانون الطوارئ الاقتصادي الدولي (IEEPA) وهو قانون فدرالي يمنح الرئيس سلطة تنظيم التجارة بعد إعلان حالة طوارئ وطنية ردًا على أي تهديد غير عادي للولايات المتحدة.

ويمنح القانون أيضا الرئيس سلطة تفويض وزير التجارة بمراجعة أي صفقات تتعلق بشركات ينظر إليها على أنها تُشكل خطرًا.

والتي منها شركة هواوي التي تتسيد قطاع الاتصالات في العالم، حيث يقول انها تشكل خطرا على الولايات المتحدة من ناحية التجسس.

وقد حذرت لجنة في الكونغرس عام 2012 من التعامل الحكومي مع هواوي ووصفت العمل معها بأنه “خطرا أمنيا”.

وتعد هواوي أكبر مورد لمعدات الاتصالات بالعالم وثاني أكبر شركة للهواتف الذكية، لكن تعتقد الوايات المتحدة أنه يمكن أن تستخدمها الحكومة الصينية للتجسس، لكن هواوي نفت هذه الادعاءات بشكل متكرر.

وتعد شركة هواوي كواحدة من كبرى شركات تصنيع الهواتف المحمولة في العالم، وأيضا من كبرى مُصنّعي تجهيزات الاتصالات، وأبرز مطوّري تجهيزات الجيل الخامس، إلى جانب نوكيا الفنلندية، وإريكسون السويدية.

وفق تقارير متعددة قد ثبت وجود العديد من الثغرات والبوابات الخلفية،

في بعض تجهيزات هواوي، لكن لم يثبت أن الشركة (أو الحكومة الصينية) قد استغلت هذه الثغرات لأهداف تجسسية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.