إطلاق مبادرة للتحول الرقمي للشركات الصغيرة والمتوسطة

إطلاق مبادرة للتحول الرقمي للشركات الصغيرة والمتوسطة

ahmed attia20 يوليو 2020

شهد هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، إطلاق الاتحاد العام للغرف التجارية مبادرة “مستقبل رقمي” والتي تهدف إلى تمكين الشركات المتوسطة والصغيرة في مصر من مواكبة التحوّل الرقمي، بالتعاون مع وزارة قطاع الأعمال العام وشركتي مايكروسوفت وفايبر مصر سيستمز.

وذلك بحضور نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، والمهندس إبراهيم العربي رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، والمهندس أحمد مكي رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة بنية كابيتال.

وأكد الوزير، في كلمته خلال مؤتمر إطلاق المبادرة، على أهمية التعاون بين الحكومة والقطاع الخاص وتبادل الخبرات بين الجانبين، مشيرا إلى أن التعاون بين وزارة قطاع الأعمال العام والاتحاد العام للغرف التجارية في مبادرة “مستقبل رقمي” يمثل سابقة أولى في نقل خبرات وتجارب قطاع الأعمال العام إلى شركات القطاع الخاص، نظرًا لضخامة مشروع التحول الرقمي الذي تنفذه الوزارة في شركاتها التابعة ويضم أكثر من 20 تعاقدا مع شركات عالمية ومحلية لتنفيذه، مما يؤكد سياسة الوزارة المعلن عنها سابقا أن برنامجها الطموح للتحول الرقمي سيجذب ويحرك نحو 30% من سوق العمل في مجال تكنولوجيا المعلومات، تماشيا مع سياسة الدولة للرقمنة.

وأوضح سيادته أن الوزارة بدأت في تنفيذ برنامجًا ضخمًا وطموحًا للتحول الرقمي في شركاتها تشمل مرحلته الأولى 63 شركة (قابضة وتابعة) ما يمثل نحو نصف عدد الشركات التابعة للوزارة، ويمثل ذلك تحديًا كبيرًا حيث تتنوع مجالات عمل الشركات ال63 في 12 قطاعًا مختلفًا.

وأشار إلى أن برنامج التحول الرقمي يشمل 4 محاور رئيسية، أولها إعداد سياسات وإجراءات رقمية تم الانتهاء منها في نوفمبر 2019، والمحور الثاني هو تطبيقات تخطيط وإدارة موارد الشركات (ERP) باستثمارات قدرها 50 مليون دولار للرخص والخدمات وتم توقيع العقود يناير 2020، أما المحور الثالث فيختص بمركز البيانات والدعم الفني بتكلفة 3 ملايين دولار سنويا، يليه المحور الرابع وهو تدريب الكفاءات على إدارة المنظومة.

كانت وزارة قطاع الأعمال العام قد وقعت في مايو الماضي بروتوكول تعاون مع الغرفة التجارية بالقاهرة (شعبة الاقتصاد الرقمى والتكنولوجيا)، لنقل تجربة الوزارة في مجال التحول الرقمي وتوفير هذه الخدمة بأقل الأسعار للشركات الناشئة والصغيرة.

من جانبه، أوضح المهندس محمد مسعود مستشار التحول الرقمي بوزارة قطاع الأعمال العام، أن الوزارة قامت بالتفاوض مع الشركات العالمية واختيار أفضلهم في مبادرة مع الغرفة التجارية بالقاهرة لتوفير برامج تخطيط وإدارة الموارد ” ERP” للشركات الناشئة والصغيرة باشتراك شهري رمزي وذلك بتكنولوجيا من شركة “مايكروسوفت” وبدعم من متكاملي الخدمات شركة “فايبر مصر”، حيث تعد هذه الخدمة هي الأرخص حيث لا تحتوي على أي مصاريف إضافية وتشمل دعم فني كامل.

وتعتبر “مستقبل رقمي” أول مبادرة من نوعها يتمحور تركيزها حول الشركات الصغيرة والمتوسطة، حيث توفر لهذه الشريحة المتنامية من قطاع الأعمال في مصر خدمات تخطيط وتنظيم الموارد المؤسسية باحترافية.

تجدر الإشارة إلى أن المبادرة ستقدم للشركات الصغيرة والمتوسطة مفهومًا مبتكرًا يوفر لها أحدث التقنيات بسعر مناسب، حيث ستتولى مسؤولية تأهيل مزودي التكنولوجيا للعمل مع تلك الشركات وتسهيل إجراءات الدفع إضافة إلى تقديمها خدمات دعم احترافية للمستخدمين النهائيين.

حضر المؤتمر أيضًا المهندس كريم غنيم عضو مجلس إدارة الغرفة التجارية بالقاهرة ورئيس شعبة الاقتصاد الرقمي والتكنولوجيا، ومسؤولي وممثلي كبرى شركات تقنية المعلومات العاملة في مصر، وفي مقدمتهم المهندس أيمن البياع الرئيس التنفيذي لفايبر مصر سيستمز إحدى شركات مجموعة بنية كابيتال، وميرنا عارف المدير العام لشركة مايكروسوفت مصر.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.